عرض مشاركة واحدة
 
قديم 09-08-2009, 07:52 AM
auo1
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 61
افتراضي

ملاحظة : سأذكر كل طريقة على حدى حتى تفهموا كل طريقة بشكل جيد ، و تطبقونها
طريقة التخيل
ان اسهل و اوضح طريقة لصياغة فكرة ما و تشكيلها في عقلكم هي ان تتخيلوا هذه الفكرة ، و ان تروها بشكل نشط في حياتكم كما لو كانت شيئا محسوسا ، و في يوم ما ستظهر هذه الفكرة في عالمكم المحسوس ( الخارجي ) ، إذا كنتم مؤمنين بالصورة الذهنية في عقلكم

هذه الطريقة في التفكير تشكل انطباعات في عقلكم وهذه الانطباعات تظهر للعيان كحقائق و خبرات في حياتكم ..


اذاَ اعزائي ، اذا استخدمتم طريقة التخيل عليكم ان تهدئوا من سرعة عقلكم الواعي لكي يتيح لكم إمكانية تقديم افكاركم إلى عقلكم الباطن عن طريق الاسترخاء و تنفسكم ببطيء ثم التخيل ، فبعدها ستطلقون سراح الصورة الكامنة التي تخيلتموها



طريقة الشكر

أليس البصر نعمة ؟ اليس السمع نعمة ؟ اليس الاولاد نعمة ؟ اليس الامن و الامان نعمة ؟ أليست الصحة نعمة ؟ كل هذه نعم من رب المجد ، فنعمه لا تعد و لا تحصى ، علينا ان شكر الله على نعمة الكثيره لنا نحن البشر الغير مستحقين
فعندما يأتي الانسان مرض ما ، و من خلال تكراره ( شكرا لك يا رب ) مرات و مرات سيصل عقله و قلبه إلى نقطة الرضى ، ليس في المرض وحده يشكر الانسان الله و انما في جميع الاوقات يتسلل الرضى إلى قلبه ، فيشعر بالسعادة

اشكروا الله في جميع الاوقات ، و جربوا ان لا تفارقكم هذه العبارة ( شكرا لك يا رب على نعمك علي) ، و صدقوني ستشعرون بالراحة الرضى ، سيتخلخل كل هذا إلى داخل اعماقكم و عقلكم و قلبكم ، وستكونون من اسعد الناس على وجه الارض

هناك طرق آخرى و لكن نكتفي بهذه الطرق الثلاث ، ويمكنكم ان تستخدموا هذه الطرق في الشفاء و ايضا لتحقيق مطالبكم ...


عقلكم الباطن يميل إلى الحياة
إن عقلكم الباطن هو الذي يجعلكم تحققون الكثير من الاماني التي تحلمون بالوصول إليها ، فهو يجعلكم تتقدمون ، و تتفوقون ، وتصلون إلى اعلى الدرجات ، وايضا كثير من الدوافع ومنها دافع الحب و دافع انقاذ حياة الاخرين يأتي من أعماق عقلكم الباطن
رد مع اقتباس