الروابط
الرئيسيه - من نحن - الاكاديميه - قناة اليوتيوب - ضوابط المنتدي - اعلن معنا
عدد الضغطات : 6,759عدد الضغطات : 2,930عدد الضغطات : 2,626عدد الضغطات : 1,911
عدد الضغطات : 4,807عدد الضغطات : 6,261عدد الضغطات : 5,067
عدد الضغطات : 4,234عدد الضغطات : 4,346عدد الضغطات : 3,202
عدد الضغطات : 4,000عدد الضغطات : 5,030عدد الضغطات : 5,448عدد الضغطات : 1,155
عدد الضغطات : 5,116عدد الضغطات : 3,676عدد الضغطات : 2,604عدد الضغطات : 2,992

الإهداءات



منتدى تربية الأبناء من أهم تطبيقات البرمجة تربية الابناء هذا القسم خاص بالطرق والاساليب والطرق الناجحه في التعامل مع الابناء .

Like Tree1Likes
  • 1 Post By asmaa alfazazy

إضافة رد
انشر الموضوع
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-28-2011, 09:11 AM   #1
عضو فعال

 
 
الصورة الرمزية asmaa alfazazy
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 1,715
افتراضي النمو الجنسي الطبيعي عند الطفل

النمو الجنسي الطبيعي عند الطفل
في مرحلة ما قبل المدرسة ومرحلة المدرسة.

- أولاً: النمو الجنسي في مرحلة ما قبل المدرسة:
- أثناء نمو الأطفال في مرحلة ما قبل المدرسة "يحدث ما يطلق عليه" الفضول الجنسي عند الأطفال، ويتمثل في فضول الأطفال لاكتشاف أجزاء وأعضاء جسمهم أو أجسام أصدقائهم وإخوتهم حتى آبائهم، فالطفل في هذه السن كما يقوم باستكشاف رأسه أو يده... إلخ، يحاول استكشاف الأعضاء التناسلية - باعتبارها عضو من أعضاء جسمه أيضاً.

وبالتالي نرى كثيرًا منهم يلعب بأعضائه التناسلية (بأن يلمسها أو يحكَّها أو يكشفها للآخرين)
.

-
أيضًا كثير من الأطفال يلعبون Sexual gamesأوما يطلق عليه ألعاب قد تحمل دلالات جنسية عندنا نحن الكبار مثل لعبة (الدكتور والمريض، الحصان، لعبة الأم والأب)
ففيلعبة الدكتوريدَّعى أحد أطراف اللعبة - الولد مثلاً - كونه طبيبًا، فيطلب من الطرف الثاني [الأخت على سبيل المثال] أن تكشف جسدها ليقوم بالكشف عليها، فيرى بهذه الطريقة الأعضاء التناسلية للجنس الآخر، هذا طبيعي، ولكن ليس كونه طبيعيًّا، يعني أن نترك ذلك يحدث دون رقابة منا، نحن الأمهات أو الآباء، بل لا بد منالمراقبة، ثم لا بد من شرح هادئ للطفل أن هذه الأجزاء هي ملك خاص بالإنسان لا يجوز أن يطلع عليها غريب أو يقوم بلمسها والطفل يستطيع أن يفرق بين اللمس المريح والغير مريح ولامانع من أن توضح ألام للطفل ذلك بكل هدوء .

واللعبة الثانية هيلعبة الحصان،حيث يركب الابن مثلاً على أخته كأنها حصان يُمْتطى، فيحدث ذلك حكَّة في الأعضاء التناسلية عن طريق حركة ركوب الخيل.

-
قد يتطور هذا السلوك الجنسي عند الأطفال لما ما يطلق عليهmasturbation "الاستمناء"، وهو عبارة عن أن يثير الطفل نفسه بأن يلمس أو يحكّ العضو التناسلي باستخدام رجله، فخذه، يده، أو أن يلعب مع لعبة، أو وسادة كأنه يركب حصان، وهذا جزء من الفضول الجنسي عند الأطفال.

-
التشوق لمعرفة بعض المعلومات التي تخص الجنس، كمثال السؤال عن الفرق بين الذكر والأنثى، والسؤال عن كيفية مجيء الطفل للحياة.

-
قد يميل الطفل في هذه المرحلة للجنس الآخر، أي ما معناه، كأن يحب أن يقترب الولد من أمه، والبنت من أبيها.

ثانيًا: مرحلة المدرسة: كل ما ذكر خاص بمرحلة ما قبل المدرسة يستمر عند الأطفال في مرحلة المدرسة، مع ملاحظة أن كثيرًا من هذا الميل أو الفضول الجنسي وممارسة الألعاب الجنسية يقل إلى حدًّا ما خاصة عند البنات، وهذا ما يطلق عليه "مرحلة الخمول"latency، خاصة في المجتمعات المتحفظة، ولكن هذا السلوك قد يستمر عند بعض الأطفال، ولكنه يحدث بشكل أكثر سرية.

-
ما ذكر في مرحلة ما قبل المدرسة ومرحلة المدرسة يعتبر طبيعيًّا تمامًا عند الأطفال، ولكن يجب أن ننتبه إلى شيئين:
الأول: إذا اكتشفنا أن الطفل يكثر جدًّا من هذا السلوك الجنسي، بمعنى أنه يكثر من الألعاب الجنسية التي ذكرت سابقًا.

الثاني: أو اكتشفنا أن الطفل يمارس الاستمناء( يمسك أعضاءه (ها)) بصورة متكررة، بمعنى أن يكون أكثر من مرة أسبوعيًّا أو عدة مرات يوميًّا، فيجب علينا أن لا نستبعد شيئًا هامًّا جدًّا، وهو أن يكون هذا الطفل قد تعرَّض لتحرش جنسي، واسمحي لي أن أوضح لك بصورة مبسطة ما معنى التحرش الجنسي عند الأطفال
.

-
التحرش الجنسي معناه"أن يجبر الطفل على مشاهدة الأعضاء التناسلية لشخص آخر غريب، أو يجبر على رؤية مناظر أو صور فاضحة في مجلات أو التلفزيون، أو يجبر الطفل على خلع ملابسه وأن يجبره الجاني على ممارسة بعض السلوكيات الشاذة

أن بعض النظريات تذهب إلى أن الأطفال عندهم ما يُسمَّى بـ"الاستمناء الطفلي"، وأن الأطفال يمرّون بمرحلة "الجنسية الطفلية"، هذه المرحلة تبدأ مع سن 3 سنوات، ويشعر فيها الطفل بدغدغة بسيطة في منطقة الأعضاء التناسلية عند ملامستها، وهذه الدغدغة تشعره بلذة جزئية، كالتي يشعر بها عند مداعبته تحت إبطه أو في بطنه، وهذه المرحلة تمرّ بسلامة دون أن يشعر بها بعض الأطفال، وهم الذين يتعامل آباؤهم أو القائمون على تربيتهم مع هذا الأمر بطريقة تربوية سليمة.
أما الأطفال الآخرون، والذين تعرضوا لتعامل آبائهم مع هذا الأمر بطريقة غير تربوية فإن الأمر يتفاقم ويتعقد على المدى الطويل، قد يصل إلى رفض الأطفال للزواج وللجنس عند وصولهم إلى سن الزواج؛ ذلك لأن الأطفال يكوّنون نظرتهم عن الجنس والزواج من خلال الصورة التي يقدمها لهم الآباء.

ويذكر أصحاب هذه النظرية أن اللذة أو الاستمناء الطفلي يظهر كبديل للذَّة الرضاعة؛ حيث تنتقل اللذة التي يحصل عليها الطفل عن طريق المص من أعلى إلى أسفل من الفم إلى الجسد.
وبالتالي لا بد أن يقتربا الوالدين من الطفل -أوالطفلة - أكثر وأكثر؛ ليتعرفا ما إذا كانت هذه اللذة بالفعل انتقلت من الفم إلى الجسد، وما الذي دعَّم هذا الأمر حتى تحوَّل إلى سلوك، فربما يكون لرضاعة الأخ الصغير واستخدامها المرضعة علاقة بإثارة هذا الأمر لديها؛ فهل رضع الطفل رضاعة طبيعية؟ وما مدتها بالتحديد؟

دورا لوالدين يجب أن يكون في اتجاه تهذيب سلوك الطفل، وليس ردعه. والتهذيب يكون بشغل ذهنه عن اللعب بهذه الطريقة، وذلك عن طريق شغل وقته بما يفيد وينفع من الألعاب الشيقة التي تحتاج إلى طاقة كبيرة لممارستها، ، فيمكن ألأم اختراع أشياء كثيرة تفيده وتعلمه وتربيه على الخير،و كذلك تعمل على شغل وقته واستهلاك طاقته.
مثلاً:
اجعليه يساعدك في أعمال البيت عن طريق عمل مسابقات معه حول من يرتِّب حجرته، أو اللعب في مسابقة معه، وتكون هناك جائزة للفائز.

*
أشركيه معك في إعداد الطعام وتحضيره بأن تجلسيه في مكان آمن في المطبخ، يتمكن فيه من رؤيتك، وأنت تعملين، واجعليه يناولك كل ما تحتاجين إليه، ويوجد في مكان قريب من طوله، وموضوع في مكان آمن "بعض الأشياء من الثلاجة"، البصل، والثوم... إلخ، واجعليه يناولك مكونات الكعك؛ ليعيش صنعها لحظة بلحظة حتى وقت تقديمها.

*
أشركيه في إعداد الطاولة وغسيل الأطباق، ونشر الملابس، وإحضار متطلبات البيت من الخارج، واجعليه يمارس اللعب والتلوين،
واخرجي معه للمشي لفترة ولو لنصف ساعة في أقرب حديقة، إلى غيرها من الألعاب، ويا حبذا لو كانت هناك إمكانية لالتحاقه بأي لعبة رياضية أو التحاقه بأحد المساجد الموجودة هناك؛ ليمارس فيها بعض الأنشطة، وينشغل بحفظ القرآن، إلى جانب كل ما اقترحناه نصيب في شغله، واستهلاك طاقته، بحيث يأتي في نهاية اليوم وقد حفل بما استهلك قواه، وجعل النوم يأتي إليه..

ولا تنسي مشاركته في حكاية ما قبل النوم، وما يسبق النوم من طقوس، بحيث تجعلينه يستهلك جزءاً كبيرًا من الوقت والطاقة في تناول العشاء، وصلاة العشاء، وغسيل الأسنان، والسمر مع الوالدين، ثم الجلوس للقراءة، وهو جالس على قدمك، وافتحي القصة، ودعيه يشاهد الصورة، بينما تقرئين له وتناقشين معه أحداث القصة وتفاصيل الصور، ويشاركك زوجك في عمل كل ما سبق.
أختي العزيزة، الوالدان الكريمان..

إن من اللطائف في كشف عدم صدق إخوة يوسف - عليه السلام - في مجيئهم بثوبه، وزعمهم أن الذئب أكله - أنهم خلعوا الثوب برفق فلم يظهر فيه شقوق، ولو أكله الذئب - كما زعموا - لمُزِّق الثوب كل ممزق، ولم يخلعه خلعًا.
إن حياتنا تحتاج إلى رفق، فلنرفق بأنفسنا: "وإن لنفسك عليك حقًّا"، فلنرفق بأنفسنا وبغيرنا، ونحن نعالج كل شيء،و كلنا يدرك إن من يخلع ثوبه برفق يضمن سلامة ثوبه،خلاف من يجذبه بقوة و يسحبه بسرعة،فإنه يشكو من تقطع أزراره و تمزقه.

فما نصبوا إليه هو علاقة وطيدة بين الوالدين و الطفل و هذا لن يكون إلا بالرفق؛فالشدة و التعسف لن يؤديا في النهاية ألا إلى تقطيع أواصر المحبة بينكما
وجزاكم الله خيراا وهذا غراسكم
احسنوا تربيته ورعايته واغرسوا فيهم
المعاني الحميدة

منقوول للفائدة ولضيق وقتي تقبلوا
عذري الى ان اتفرغ لكم
ولكن لحساسية المواضيع
ولانهاا اكبر قضايا تواجه العالم العربي
وليس هناك وعي كبير لذلك
وشكراا وجزاكم الله خيرااا
انا حاضرة لاي استفسار او معالجة للمشكلة

رغد فهد likes this.
__________________

علمتُ العطآءَ حَتىْ فيْ الظروفِ الخآنقةْ
تَعلمتُ كَيفَ أهديْ النورَ لَمنْ حوليْ وإنْ
كآنتْ خَفآيآَيَ حآلكةٌ جِداً .. !
تَعلمتُ أن أَهِبَ لأحبآبيْ إبتسآمةً وَلوْ كنتْ أبكيْ !
ابذلوا ..، فثواب العطاء سيمسح متاعبكم ،
ويخبئ لكم فرجاً من حيث لاتحتسبونْ . . ” ولأجر الآخرة أكبرْ ”
 
من مواضيعي في المنتدي

0 يومك يومك
0 الكذب عند الاطفال وطرق المعالجة
0 خطوات متقدمة في علاج الخوف
0 تعلم التحكم في الذات:هو ما يحتاجه الاطفال
0 لا احقق اهدافي........!!!!

asmaa alfazazy غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 04-28-2011, 05:40 PM   #2
[[ عضو إداري ]]
 
الصورة الرمزية تغريد العصافير
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الدولة: حيث تكون روحي
المشاركات: 2,370
افتراضي

جزاك الله خير دكتورنا الغاليه أشرقت روحـــــــــــــي
موظوع حساس جداا ومهم للغايه ,للأسف التحرشات الجنسيه أصبحت منتشره أنتشااار كبير في أوساط الطلاب والطالبات
تحكيه معلماات كُوثر رايتهن,شيء تعدا حده..؟؟؟(((الأعجاب بين البنات والعكس ))
يجب أن نثقف انفسنااا كأباء ونثقف اولادناا لانهم جيل المستقبل ونخبرهم بمدى حرمت ذلك عند الله عز وجل..
ولاننسى اننا مستهدفون في دينناا وعقيدتنا الأسلاميه .
حمى الله اولادناا واولاد المسلمــــــــــــــــون في كل مكااان

لاحرمنا الله منك استاذتنا الغاليه أشرقت روحي
وبلغك جنااان الخلد
وآآسف ان خرجت عن الموظوع قليلاً
تغريد العصافير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

قديم 04-30-2011, 08:18 PM   #3
عضو فعال

 
 
الصورة الرمزية asmaa alfazazy
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 1,715
افتراضي

امين ياارب ربي احمي حميع ابناءنا من جميع المخاطر
لالم تخرجي لقد اثبتت الاحصاءيات ان اغلب الاصابات للتحرش
في المدارس ونعم في الجنسين


لذلك يجب تكثيف التوعية والحرص على مراقبة الاطفال
بطريقة غير ملفه لهم حتى لايحسوا بالضغط والارباك
وتكون النتيجة عكسية
اسعدني مرورك اختي تغريد العصافير

وجزاك الله خيراا

__________________

علمتُ العطآءَ حَتىْ فيْ الظروفِ الخآنقةْ
تَعلمتُ كَيفَ أهديْ النورَ لَمنْ حوليْ وإنْ
كآنتْ خَفآيآَيَ حآلكةٌ جِداً .. !
تَعلمتُ أن أَهِبَ لأحبآبيْ إبتسآمةً وَلوْ كنتْ أبكيْ !
ابذلوا ..، فثواب العطاء سيمسح متاعبكم ،
ويخبئ لكم فرجاً من حيث لاتحتسبونْ . . ” ولأجر الآخرة أكبرْ ”
 
من مواضيعي في المنتدي

0 تابع لاستشارة كيف اتعامل مع طفلي
0 العنف المدرسي او التنمر...!!
0 أزرع الثقة بالنفس فى ابنك المراهق
0 الف مبروك الزواج الميمون اخي القناعة كنز لايفنى
0 التحرش الجنسي بالاطفال والوقاية والعلاج

asmaa alfazazy غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الجنسي, النمو, الطبيعي, الطفل
متصفحك لايدعم الفلاش

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة


 


مجموعات Google
اشتراك في NLPNote
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة
الساعة الآن 08:30 PM.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi



تصميم onlyps لخدمات التصميم

Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0